لدي إخوة بالرضاعة، فهل يجوز رفع النقاب أو الحجاب أمامهم؟

الفتوى رقم: 1439 السؤال: لدي إخوة بالرضاعة، فهل يجوز رفع النقاب أو الحجاب أمامهم؟

الجواب، وبالله تعالى التوفيق:

فقد أجمع الفقهاء على أنه يَحْرُمُ من الرضاعة ما يَحْرُمُ من النسب؛ لحديث النبيِّ ﷺ: “يَحْرُمُ مِنْ الرَّضَاعِ مَا يَحْرُمُ مِنْ النَّسَبِ” رواه البخاريُّ ومسلم في صحيحَيْهما. وهذا مقيَّد بتوافر شروط الرَّضاع المحرِّم.

وشروط التحريم:

  • 1. ألَّا يتجاوز عمر الرضيع حولَين كاملَين، أي: سنتين قمرية.
  • 2. تحقُّق الرَّضاع.
  • 3. عدد الرضعات؛ وقد اختلف الفقهاء فيها: فذهب الحنفيَّة والمالكيَّة والحنابلة -في رواية- إلى حصول التحريم برضعة واحدة، وذهب الشافعيَّة والحنابلة -في الصحيح من المذهب- إلى اشتراط خمس رضعات للتحريم.

بناء عليه: فإن توافرت الشروط، ولم يكن ثمة فتنة في كشف النقاب أو خلع الحجاب، فلا حرج؛ لأن الأخ بالرَّضاع كالأخ من النسب.

والله تعالى أعلم.

اترك ردًا

رجاء أدخل الأرقام الظاهرة للتأكد من أنك لست روبوت *