رجل متزّوج امرأتين؛ الثانية تأتي كل شهر عند زوجها، حيث يسكن عند الأولى؛ فالبيت الذي يسكن فيه هو عبارة عن غرفة واحدة، هل يجوز أن يناما في نفس الغرفةَ مع الزوج بدون مجامعة؟

الفتوى رقم: 1725 السؤال: رجل متزّوج امرأتين؛ وكلّ واحدة تسكن بعيدة عن الأخرى، والزوجة الثانية تسكن بالقرب من أشقّائها، وتأتي كل شهر عند زوجها، حيث يسكن عند الأولى؛ فالبيت الذي يسكن فيه هو عبارة عن غرفة واحدة، هل يجوز أن يناما في نفس الغرفةَ مع الزوج بدون مجامعة؟

الجواب، وبالله تعالى التوفيق:

نصَّ الفقهاء: على أنّه لا يجوز للزوج أن يجمع بين زوجتَيْه في مسكن واحد، ولا يجوز له أن يجمع بينهما في مكان اتّحدت مرافِقُه من غير رضاهما؛ لأنّ هذا يؤدِّي إلى حدوث التنافر والخصومة، ويُقاس على ذلك كلُّ ما من شأنه أن يؤدّي إلى الشقاق بينهما. قال صاحب تحفة المحتاج في شرح المنهاج الفقيه ابن حجر الهيتميُّ الشافعيُّ -رحمه الله تعالى-: “لأنّ المراد أن لا يشتركا فيما قد يؤدِّي للتخاصم”. انتهى.

اترك ردًا

رجاء أدخل الأرقام الظاهرة للتأكد من أنك لست روبوت *