بالنسبة للمال الذي يكون كهديّة أو (عيديّة) للأولاد، هل يجوز لي التصرُّف بها؟

الفتوى رقم 1789 السؤال: بالنسبة للمال الذي يكون كهديّة أو (عيديّة) للأولاد، هل يجوز لي التصرُّف بها؟

الجواب، وبالله تعالى التوفيق:

هذه الأموال هي للأولاد، فلا يَحِلُّ التصرُّف بها إلّا بما يعود بالمصلحة عليهم.

والله تعالى أعلم.

اترك ردًا

رجاء أدخل الأرقام الظاهرة للتأكد من أنك لست روبوت *