هل يجوز للرجل لبس ذهب أبيض كخاتم؟

الفتوى رقم: 1643 السؤال: هل يجوز للرجل لبس ذهب أبيض كخاتم؟

الجواب، وبالله تعالى التوفيق:

هذه المسألة يتوقَّف حكمها على قول أهل الخبرة ممن يعملون في المجوهرات والمــَصُوغات، وهؤلاء يقولون: إن “الذهب الأبيض “يُطلق على عدة أشياء: الأول: يطلق على معدن البلاتين، وهذا لبسه جائز للرجال ولا حرج فيه، وتسمية الناس له بـ “الذهب الأبيض” لا يجعله حرامًا، لأنه مجرد اصطلاح، وهو ليس ذهبًا في الحقيقة. الثاني: يطلق الذهب الأبيض ويراد به الذهب الأصفر المعروف، ولكنه يكون مطليًّا بطبقة من البلاتين، وهذا لبسه حرام على الرجال؛ لأن لابسه يكون لابسًا للذهب الأصفر المعروف، ولبسه حرام على الرجال بإجماع العلماء، كما ذكر ذلك الإمام النوويُّ -رحمه الله- في كتابه “شرح صحيح مسلم.” الثالث: يطلق الذهب الأبيض على الذهب الأصفر المعروف المخلوط بنسبة معينة من مادة “البلاديوم” أو غيره، تزيد أو تقل على حسب عيار الذهب المطلوب الحصول عليه، وهذا الإطلاق هو المشهور المعروف في محلات الذهب. وهذا لا يَحِلُّ للرجال لبسه، لأنه في الحقيقة ذهب أصفر، ولكن أضيفت إليه مادة غيّرت لونه إلى اللون الأبيض وهذا لا يُخرجه عن أحكام الذهب.

بناء عليه: فإذا كنت تقصد بالخاتم المصنوع من البلاتين المعدن المعروف فلبسه جائز للرجال وإن سماه البعض ذهبا أبيض، وكونه ثمينًا لا يجعله حرامًا أيضًا، وإلا بأنْ كان من النوع الثاني والثالث الَّذَيْن ذكرناهما فحرام.

والله تعالى أعلم.

اترك ردًا

رجاء أدخل الأرقام الظاهرة للتأكد من أنك لست روبوت *