شابٌّ أقرض شابًّا 200$، فأراد الآخر إكرامه، فأرجعهم 250$، فهل هذا ربا؟

الفتوى رقم: 1053 السؤال: شابٌّ أقرض شابًّا 200$، فأراد الآخر إكرامه، فأرجعهم 250$، فهل هذا ربا؟

الجواب، وبالله تعالى التوفيق:

طالما أنه غير مشروط فلا حرج فيه، لكن بعد أن يرجع له المبلغ، وليس قبل ردِّه له. وهذا الفعل يُعتبر من الخُلُق المحمود، وقد أثنى عليه نبيُّنا محمَّدٌ ﷺ، ففي صحيح مسلم: “أن النبيَّ ﷺ -استلف من رجل بَكْرًا- أي بعيرًا صغير السِّنِّ- فجاءته إبل من إبل الصدقة فأمر أبا رافع أن يقضيَ الرجل بَكْرَه، فرجع إليه أبو رافع فقال: لم أجد فيها إلا جملًا خيارًا رباعيًّا، فقال ﷺ: “أعطه إياه، إن خيار الناس أحسنُهم قضاء”.

والله تعالى أعلم.

اترك ردًا

رجاء أدخل الأرقام الظاهرة للتأكد من أنك لست روبوت *