هل يجوز إيداع المال في بنك غير إسلامي؟

الفتوى رقم: 1522 السؤال: هل يجوز إيداع المال في بنك غير إسلامي؟

الجواب، وبالله تعالى التوفيق:

الأصل أنه لا يَحِلُّ إيداع المال في البنوك الربويِّة؛ لقول النبيِّ ﷺ: “لعن الله آكل الربا ومُوكلَه وكاتبه وشاهدَيْه، وقال: هم سواء” رواه البخاريُّ ومسلم. والله تعالى يقول: (وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَىٰ ۖ وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ). [سورة المائدة الآية:1]، وإيداع المال في البنوك الربويَّة فيه تعاون على الإثم، وجاز ذلك عند الضرورة أو الحاجة المـُلِحَّة التي تنزَّل منزلةَ الضرورة كما هو حال من يخاف على ماله الضياع -السرقة- فوضع ماله في البنك لحفظه، أو كان من التجار فهو يحتاج إلى حسابات جارية أو تحويلات، فلا حرج طالما أنه لا يوجد بنك إسلامي يوفِّر الخدمة نفسَها، أمَّا إذا توافر بنك إسلامي يوفِّر ذلك؛ فعندها لا يَحِلُّ وضع المال في البنك الربوي.

والله تعالى أعلم.

اترك ردًا

رجاء أدخل الأرقام الظاهرة للتأكد من أنك لست روبوت *