هل القرض السكنيُّ جائز؟

الفتوى رقم: 1228 السؤال: هل القرض السكنيُّ جائز؟

الجواب، وبالله تعالى التوفيق:

فإنّ الاقتراض من البنوك الربويَّة أو بنك الإسكان لشراء مسكن أو غير ذلك إذا كان بالرِّبا فلا يَحِلُّ؛ لقول الله تعالى:(وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا) [سورة البقرة الآية: 275]. وللأحاديث النبويَّة الواردة في حرمة الرِّبا، منها: ما رواه ابن أبي شيبةَ في مصنَّفه عن ابن سيرين -رحمه الله- قال: “أقرض رجل رجلًا خمسمائة درهم واشترط عليه ظَهْرَ فرسِه، فقال ابن مسعود رضي الله عنه: ما أصاب من ظَهْرَ فَرَسِه فهو ربا”، ومنها: ما رواه أيضًا ابن أبي شيبة عن زِرِّ بن حبيش قال: قال أُبَيّ: “إذا أقرضت قرضًا وجاء صاحب القرض يحمله ومعه هدية فخذ منه قرضه ورُدَّ عليه هديَّتَه”. ومنها: ما رواه عبد الرزاق في مصنَّفه عن عكرمة، عن ابن عباس رضي الله عنهما، قال: “إذا أسلفت رجلًا سلفًا فلا تقبل منه هَدِيًّةَ كُرَاعٍ (ما دون الكعب من الدابة)، ولا عَارِيةَ رُكُوبٍ دابَّة”.

وقد نقل ابن المنذر إجماعَ العلماء على ذلك، فقال: “أجمعوا على أن المسْلِفَ إذا اشترط على المسْتَسْلِفِ زيادةً أو هدية فأَسْلَفَ على ذلك: أَنَّ أَخْذَ الزيادة على ذلك ربا”. انتهى.

والله تعالى أعلم.

اترك ردًا

رجاء أدخل الأرقام الظاهرة للتأكد من أنك لست روبوت *