كيفية التخلّص من أثر ورقة لفكّ السِّحر

الفتوى رقم: 1110 السؤال: أناس قاموا بعمل ورقة عند شيخ لفكِّ السِّحر، والآن يشعرون بضررها، فكيف يتخلَّصون منها؟

الجواب، وبالله تعالى التوفيق:

طريقة التخلُّص من هذه الورقة: أن يقرأ المعوِّذتين، ثم يَحُلَّ العُقَدَ -إن وُجدت- ويفصل الأجزاء بعضها عن بعض، ثم تتلف بالحرق ونحوه؛ لما رواه الإمام أحمد في مسنده، والحاكم في مستدركه، والنَّسائي في سننه، عن زيد بن أرقم رضي الله عنه، قال: “كان رجل من اليهود يدخل على النبيِّ ﷺ، وكان يَأْمَنُه، فعقد له عُقَدًا فوضعه في بئر رجل من الأنصار، فاشتكى لذلك أيامًا. -وفي رواية السيدة عائشة رضي الله عنها: “ستة أشهر- فأتاه ملكان يَعُودانِه فقعد أحدهما عند رأسه والآخر عند رجليه، فقال أحدهما: أتدري ما وجعه؟ قال: فلان الذي كان يدخل عليه عَقَدَ له عُقَدًا، فألقاه في بئر فلان الأنصاري، فلو أرسل إليه رجلًا وأخذ منه العُقَدَ لوجد الماء قد اصفرَّ. فأتاه جبريل فنزل عليه بالمعوِّذتين، وقال: إن رجلًا من اليهود سَحَرَك، والسِّحر في بئر فلان، قال: فبعث عليًّا رضي الله عنه فوجد الماء قد اصفرَّ فأخذ العُقَدَ فجاء بها، فأمره أن يَحُلَّ العُقَدَ ويقرأ آية، فجعل يقرأ ويَحُلّ، فجعل كلما حَلَّ عقدة وجد لذلك خِفَّة، فبرأ”.

والله تعالى أعلم.

اترك ردًا

رجاء أدخل الأرقام الظاهرة للتأكد من أنك لست روبوت *