ما المقصود من حديث: “إذا مسَّ الختانُ الختانَ ثمَّ جهدها فقد وجب الغسلُ”؟

الفتوى رقم: 543: السؤال: ما المقصود من مسِّ الختان والإجهاد، في حديث: “إذا مسَّ الختانُ الختانَ ثمَّ جهدها فقد وجب الغسلُ”؟

الجواب، وبالله تعالى التوفيق:

المقصود من الحديث الجماع، وليست المداعبة داخلة في مفهوم:”أجَهَدها”، وليس المقصود بمسِّ الخِتان المسَّ الظاهر فهذا لا يوجب الغسل، بل المقصود الإدخال وإن لم يُنزل.

فالجلوس والمداعبة؛ سواء من فوق حائل، أو من غير حائل، وكذلك مسُّ البشرة البشرة، فجميعه لا يوجب الغسل إلا لمن حصل له الإنزال فقط؛ لحديث مسلم في صحيحه: “إنما الماء من الماء.”

والله تعالى أعلم.

اترك ردًا

رجاء أدخل الأرقام الظاهرة للتأكد من أنك لست روبوت *