هل يجوز الاحتفال بعيد ميلاد الأشخاص؟

الفتوى رقم: 1683 السؤال: هل يجوز الاحتفال بعيد ميلاد الأشخاص؟

الجواب، وبالله تعالى التوفيق:

اعلم -أخي السائل- أن الاحتفال بميلاد الشخص عادةٌ دخلت على المسلمين من مجتمعات النصارى وغيرهم، وهي بدعة ينبغي اجتنابها وعدم التشجيع عليها، فقد حذَّرنا النبيُّ عليه الصلاة والسلام من اتباع سُنَّتٍهم وطريقتهم فقال: “لَتَتَّبِعُنَّ سَنَنَ مَن كان قبلَكم حَذْوَ القُذَّةِ بالقُذَّةِ، حتى لو دخلوا جُحْرَ ضَبٍّ لدخلتموه: قالوا يا رسول الله: اليهود والنصارى؟ قال: فمن” رواه البخاريُّ ومسلم في صحيحَيْهما. وقد ثبت في سنن أبي داود بسند صحيح عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما، أن النبيَّ ﷺ قال: “ومن تشبَّه بقوم فهو منهم”. واعلم أن النبيَّ ﷺ قد ربَّى الأُمَّة على وجوب مخالفة الكفار في العبادات والعادات، فقد ربَّانا على مخالفتهم في عاداتهم في الأكل والذبح والمعاملة بين الزوجين وغير ذلك، ففي الصحيحين عن ابن عمرَ رضي الله عنهما، عن النبيِّ ﷺ قال: “خالفوا المشركين”. وقد ثبت أن اتباعهم هو من علامات الساعة؛ ففي صحيح البخاريِّ من حديث أبي هريرة رضي الله عنه، عن النبيِّ ﷺ، قال: “لا تقوم الساعة حتى تأخذَ أُمَّتي مأخذَ القرون شبرًا بشبر وذراعًا بذراع، فقيل: يا رسول الله، كفارس والروم؟ قال: ومَن الناسُ إلا أولئك”.

نسأل الله أن يمسِّكنا بدينه، وأن نسير على سُنَّةِ نبيِّهِ محمَّدٍ ﷺ، ويُبعدنا عن اتباع العادات والأهواء والبدع المنكَرة.

والله تعالى أعلم.

اترك ردًا

رجاء أدخل الأرقام الظاهرة للتأكد من أنك لست روبوت *