سؤال عن أخت تحمل ورقة فيها آيات من القرآن الكريم للتحصُّن

الفتوى رقم: 1379 السؤال: سؤال عن أخت تحمل ورقة فيها آيات من القرآن الكريم للتحصُّن، ولأنها تشعر بالأمان عند حملها كحجاب لها؟

الجواب، وبالله تعالى التوفيق:

بالنسبة لما يُكتب من الآيات والأدعية في ورق ثم يوضع في خرقة من قماش أو قطعة من جلد ثم يعلَّق -من القرآن الكريم والأذكار والأدعية الثابتة عن رسول الله ﷺ- فهذا داخل فيما يُعرف بالتميمة، ويسمِّيه البعض الحجاب. فقد اختلف أهل العلم في جواز تعليقه: فمن العلماء من يقول: إذا كان من القرآن الكريم والأدعية النبويَّة الشريفة، فلا بأس به مع وجوب اعتقاد أن النافع والضارَّ هو الله تعالى؛ لعموم قول الله تعالى: (وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ) [سورة الإسراء الآية:82] وهذا عام. ومنهم من يقول: إنه لا يجوز لعموم النهي عن التمائم. ولا شكَّ بأن الاحتياط ألَّا يلبسه الإنسان، لكن إذا لبسه لا يأثم ولا نقول: إنه حرام، إلا إذا كان فيه طلاسم أو كلمات أو حروف غير مفهومة، أو فيه ما يخالف هَدْيَ رسول الله ﷺ فلا شكَّ في حرمته بإجماع علماء المسلمين.

والله تعالى أعلم.

اترك ردًا

رجاء أدخل الأرقام الظاهرة للتأكد من أنك لست روبوت *