الطالبة في دار القرآن الكريم “كوزين عامود” تنال المركز الثالث بمسابقة تراتيل رمضانية مع الشيخ د. أيمن سويد

الطالبة في دار القرآن الكريم “كوزين عامود” تنال المركز الثالث بمسابقة تراتيل رمضانية مع الشيخ د. أيمن سويد

تبارك دار القرآن الكريم للحفظ وللتلاوة للأخت كوزين عامود – مركز عكار- نيلها المرتبة الثالثة بمسابقة تراتيل رمضانية -على قناة إقرأ- التي يشرف عليها الدكتور أيمن رشدي سويد حفظه الله.

كما نعتز بشهادته لتلاوتها المتقنة ونشكر فضيلة الشيخ محمود زعتري وكل المدرسين على جهودهم المبذولة في توصيل الأمانة كما تلقوها عن مشايخهم الكرام.

وبعد نيلها المرتبة الثالثة، كتبت الأخت كوزين (كنوز) هذه الكلمات الطيبة:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الحمد لله الذي تتم بنعمته الصالحات وبشكره تدوم النعم، والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم.

الحمدلله ان منَّ الله عليَّ وأكرمني، إذ كنت ممن يقرأون على عالم عصرنا الدكتور أيمن سويد حفظه الله تعالى، وأَثنى -بفضل الله- على قراءتي في المقطع وأعطاني المركز الثالث وأنا لا زلت في بداية طريقي وأحتاج إلى الكثير الكثير لكي أتعلمه. غفر الله لي أن غفلت يوماً عن شكر الله.

هذا مشهد في الدنيا وكان لا يوصف فيه شعور.. فكيف المشهد يوم القيامة يا طلاب القرآن ويا علماء القرآن.

بهذه المناسبة المميزة أبعث رسالة مليئة بالتقدير والاحترام والفخر إلى جمعية الاتحاد الإسلامي التي وإن أوتيتُ كل بلاغةٍ وأفنيت بحر النطق في النظم والنثر لما كنت بعد القول إلا مقصرة ومعترفةً بالعجز عن واجب الشكر لكم لما تقدمونه من عطاءات مستمرة في كافة الميادين التي تنفع المسلمين.

جزى الله مشايخ القرآن ومن علموهم وأَخُصُّ بالذكر شيخي واستاذي محمود الزعتري حفظه الله وأرضاه، لما تبذله لأجل تعليمنا لتوصلنا إلى الإتقان، وأشهدُ أنك تؤدي رسالة رسولنا الكريم -صلى الله عليه وسلم- بكل حرف نتعلمه لكي ندخل في السلسلة الذهبية بالسند المتصل الى حضرة رسول الله صلى الله عليه وسلم.

تعجبني عبارتكم وأرددها دائما: ((راحتي في تعبي)).

أتفكر فيها وأقول كم تحمل من معاني هذه العبارة وكم لذة الطاعة فيها عظيمة، أسعدكم المولى شيخنا الكريم.

واُذكّر نفسي وطلاب القرآن بإخلاص النيه لله تعالى والتواضع لله والعمل بما جاء في الكتاب والسنة وأسأل الله لي ولكم أن يجعلنا ممن يخدمون القرآن حتى اللحظة التي يشاء الله فيها أن يأخذ أمانته.

اللهم اجعلنا من أهلك وخاصتك وارزقني ختم القرآن وادخلنا الجنة زمراً زمراً مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحَسُن أولئك رفيقا.

وآخر دعوانا أن الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين.

طالبتكم الفقيرة إلى رحمة ربها
كنوز عامود.

نبارك للأخت كوزين عامود – مركز عكار- نيلها المرتبة الثالثة بمسابقة تراتيل رمضانية على قناة إقرأ التي يشرف عليها الدكتور أيمن رشدي سويد حفظه الله كما نعتز بشهادته لتلاوتها المتقنة ونشكر فضيلة الشيخ محمود زعتري وكل المدرسين على جهودهم المبذولة في توصيل الأمانة كما تلقوها عن مشايخهم الكرام.

Posted by ‎دار القرآن الكريم للحفظ وللتلاوة‎ on Thursday, May 14, 2020

Leave a Reply

رجاء أدخل الأرقام الظاهرة للتأكد من أنك لست روبوت *