رواد لأجل القدس: تاريخ القدس وفلسطين.. لقاء شبابي مع الباحث أ. علي إبراهيم

في إطار تشكيل الوعي والفهم العميق لقضايا الأمة، شارك المنتدى الشبابي في جمعية الاتحاد الإسلامي في إطلاق دورة تفاعلية بعنوان: ”روّاد لأجل القدس“ تنظمّها “القدس أمانتي” في بيروت.

حاضر في اللقاء الثاني الباحث في شؤون القدس ومسؤول لجنة الأقصى وفلسطين في جمعية الاتحاد الإسلامي أ. علي إبراهيم حول “تاريخ القدس وفلسطين” وتناولت أبرز المحطات التاريخية والقبسات الحضارية من تاريخ المدينة خاصة وفلسطين بشكل عام، منذ فجر التاريخ حتى الفتح الإسلاميّ.

تناول الجزء الأول من المحاضرة إنشاء القدس على يد القبائل العربية الكنعانية، والتي أطلقت عليها اسم “يبوس”، وعن تاريخ وصول العبرانيين إليها، وناقشت أسطورة المعبد المزعوم وتفنيد الادعاءات اليهوديّة حوله، وعرضت للمراحل التاريخيّة التي تبعت السبي اليهوديّ، وللفساد الذي قام به اليهود في العصور الرومانية.

وتناول الجزء الثاني التمهيد النبوي لفتح مدينة القدس، وميراث التشوّق من أحاديثه ﷺ، والتي بيّنت مكانة القدس والأقصى في الوجدان الإسلامي، وصولًا لغزوات وسرايا النبي ﷺ التي شكلت التمهيد الاستراتيجي لحركة الفتوح الإسلامية في عهد الخلفاء الراشدين، والتي ابتدأت بعد انتهاء سيدنا أبي بكر رضي الله عنه من حروب الردة، وتوجيه عدة جيوشٍ بقيادة كبار الصحابة الكرام لفتح بلاد الشام. وبعد انتصار المسلمين المدوي في معركة اليرموك فتحت مدينة القدس على يد الخليفة عمر بن الخطاب رضي الله عنه وكتب لسكانها “العهدة العمرية” تلك الوثيقة الحضاريّة والتاريخيّة المهمة.

وتخللت المحاضرة نقاشات تفاعليّة مع الحضور، وأجاب المحاضر عن أسئلتهم واستفساراتهم.

وذلك يوم الأربعاء 26 جُمادى الأولى 1439هـ = 14 آذار 2018م.

اترك ردًا

رجاء أدخل الأرقام الظاهرة للتأكد من أنك لست روبوت *