مناشدة من مخيمات عرسال لأهالي الخير.. اجعل شتاءهم دفئاً وسلاماً

كان رسول الله ﷺ إذا أوى إلى فراشه قال: “الحمد لله الذي أطعمنا وسقانا وكفانا وآوانا فكم ممن لا كافي له ولا مؤوي”.

فالحمد لله على نعمة البيت الذي يؤوينا في هذه العاصفة ونسأل الله أن يتلطف بمن لا مأوى لديه.

إنَّ من أوجب واجبات هذا الوقت شرعاً أن ينفق كل مسلم ما يقدر عليه من ثيابٍ شتوية وحرامات أو مال لشراء مدافئ وطرود غذائية لتوصيلها للمحتاجين.

فاليوم يوم البذل والجود والعطاء لمن هو بحاجة: إرضاءً لله عز وجل وشكراً عملياً على نعمه، واستجابة لأمر النبي ﷺ، وتكافلاً بين المسلمين.

تستقبل مؤسسة نماء التبرعات المالية والمواد العينية اللازمة في كافة مراكز جمعية الاتحاد الإسلامي، للتواصل: +96170093376

اترك ردًا

رجاء أدخل الأرقام الظاهرة للتأكد من أنك لست روبوت *