الأحوال الشخصية في لبنان بين التضليل الإعلامي الإفساد التشريعي

ضمن فعاليات معرض الكتاب العربي الدولي في بيروت (61) نظّمت جمعية الاتحاد الإسلامي في لبنان ندوة تفاعلية مع رئيس جامعة طرابلس البروفيسور رأفت محمد رشيد ميقاتي بعنوان: “الأحوال الشخصية في لبنان بين التضليل الإعلامي الإفساد التشريعي”.

افتُتِح اللقاء بتلاوة عطرة من القرآن الكريم بصوت الأخ صهيب دمشقية، بعدها قدّم عريف اللقاء الشيخ يوسف القادري للمحاضرة.

الندوة كانت توثيقيّة غنيّة بيّن خلالها أ. د. رأفت ميقاتي أبعاد مقررات المؤتمرات الدولية وخطرها على الأسرة وتصادمها مع فطرة الإنسان والتشريعات السماوية (الإسلام والنصرانية) من خلال تشكيل الجندر.

ثم أجاب على العديد من أسئلة الحضور، ولعلّ أبرزها سؤال عن كيفية مواجهة هذا الخطر؟ فكان الجواب بالضغط على المرجعيات الدينية والسياسية في لبنان لإيقافها وتحسين أداء المحاكم الشرعية (وقد تحققت نسبة من هذا التحسين، ويجب أن يستمر) بالإضافة إلى التضافر الإعلامي بين المؤسسات والأفراد المختصين والداعمين الماليين.

وذلك يوم الجمعة 1 كانون الأول 2017م في قاعة البيال.

اترك ردًا

رجاء أدخل الأرقام الظاهرة للتأكد من أنك لست روبوت *