تعدد الجماعات!!

 هذه الحركات والتيارات والجماعات الموجودة على الساحة الإسلامية التي تدعو إلى الإسلام وقدّمت شهداء ولها منهجها؛ أليس لها أثرٌ سلبيّ على الأمة؟ 

• هذه الجماعات والحركات يمكن أن نضعها في إطار التنوع،

وتوجد حركات متضادة مع بعضها البعض؛ لا توجد مشكلة في التنوّع؛

فهناك حركات تهتم بالتربية، وحركات تهتم بالسياسة،

وحركات تهتم بالعمل الجهادي، وهناك حركات تهتم بالمدارس والأعمال الخيرية،

هذا التنوع موجود بين العاملين فيها، وفي قلوبهم يدعون لبعضهم

بأن يوفقوا فيما يقومون به، فهذا لا مانع منه،

لكن عندما تصبح هناك حركات بعضها ضد البعض وتتضارب بعضها مع البعض،

فهذا أمر مذموم ومخالف لما دعانا إليه الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم

فالأصل أن يكون المسلمون مخلصين في إيمانهم بالله عز وجل وأن يتعاونوا. 

اترك ردًا

رجاء أدخل الأرقام الظاهرة للتأكد من أنك لست روبوت *